01024634855

مباني الاسكندريه القديمه و كيفيه الاستثمار في العقارات

مباني- الاسكندريه- القديمه

مباني أسكندريه القديمه تعتبر من المباني الراقيه الاثريه بالاسكندريه المباني من الطراز الاثري القديم الامريكي و الايطالي .

مباني أسكندريه القديمه للسكن و ليس للاستثمار

و من أشهر مباني الاسكندريه القديمه “شارع فؤاد ”

من أقدم الشوارع بالاسكندريه و به أكثر من مبني أثري .. مسارح , سينمات

منشأ الشارع


تعود نشأة هذا الشارع العتيق إلى عهد البطالمه  وكانوا يطلقون عليه «الطريق الكانوبي» حيث كان مصفوفاً بالأعمدة الرخامية من بدايته وحتى نهايته، كما سمي بعد ذلك بشارع ميناء رشيد ، لأنه كان يبدأ من بوابة رشيد في الأسوار العربية القديمة ثم يتجه شرقاً ناحية ضاحية أبي قير. وهو أيضاً معروف باسم «طريق الحرية». يقع شارع فؤاد بمنطقة  محطه الرمل مركز مدينة الإسكندرية، وفي بداية الشارع يوجد حالياً قسم شرطة كان يمثل مركز الحراسة البريطانية الرئيسي بالإسكندرية، والذي كان يجاوره معبد صغير لسيرابيس مكان نادي ” محمد علي ”  أكبر نوادي الإسكندرية أوائل القرن التاسع عشر، والذي كان الكاتب والروائي البريطاني أ.م. فورستر عضواً فيه، فقد كان نادي محمد علي ملتقى الجاليات الأجنبية وبالأخص اليونانية التي كانت تقطن المدينة .

مباني الاسكندريه القديمه مبنيه علي أساسات صلبه و قويه و المباني التي تتعرض للهدم فقط هي المباني التي حالتها تدعي الهدم .

تتميز مدينة الإسكندرية “عروس البحر المتوسط”، بطابع خاص في تاريخها وثقافتها غير المقتصرة على مكتبتها العريقة؛ لكن أيضًا في مبانيها التي شُيدت خلال أوائل القرن المُاضي والعصرين الرومانى واليونانى وما تحمله هذه المبانى العريقة في الإسكندرية من تاريخ عريق لتظل شاهدة على روعة “المدينة الساحلية”.

و أيضا من مباني الاسكندريه القديمه مكتبه الحقانيه بالمنشيه تعتبر من أقدم المحاكم بالاسكندريه .

و المعبد اليهودي من مباني الاسكندريه القديمه  , قصر رأس التين , جامعه الاسكندريه بالازاريطه , قصر المتتزه يعتبر قصر المنتزة هو أحد القصور الملكية بمصر، بناه الخديو عباس حلمي الثاني عام 1892 بمدينة الإسكندرية.

مكتبه الاسكندريه  من مباني الاسكندريه القديمه و هي من أقدم المكاتب بالاسكندريه أنشأها بطليموس الاول .

من مباني الاسكندريه القديمه منزل سيد درويش

منزل سيد درويش تبلغ مساحة منزل سيد درويش 57 مترا مربعا، وهو عبارة عن ثلاث غرف والمدخل مكشوف عن سقف المنزل المبني من الطوب الأنتري وهو ضمن قائمة المنازل المحظور هدمها بسبب قيمتها التاريخية.
الخلاصه
———–
تعتبر مباني الاسكندريه القديمه لاغني عنها مهما طال الزمن حيث انها ستظل صامده حتي أخر العمر و ستظل لها أثرها الايجابي و في كتب التاريخ حتي الان مذكوره .